نوعية الأسئلة دي ، غالبا إجاباتها بتتحدد مش بس بالأدلة والآيات اللي اتقدمت في الفيديو لكن بمنظور الشخص و رؤيته عن من هو الله؟ هل الله شخص سادي يتلذذ بوجع البشر؟ ولا هو مش عادل فناس بتعرفه وناس تانية لأ؟ و بالتالي هو كدة مش كامل في صفاته؟ ولا أنت بتشوفه الخالق العظيم المُتكبر اللي خلق الكون و تركه؟ يا ترى أنت بتشوف ربنا إزاي؟

الكاتب و الصحفي فيليب يانسي كتب كتاب كامل بعنوان " يسوع الذي لم أكن أعرفه" و أتكلم فيه عن مين هو يسوع ابن الله المتجسد في صورة إنسان ،هو إعلان الله الكامل لينا عن نفسه و أد إيه هو بيحبنا و من أول ما خلقنا قرر يخلق الإنسان على صورته و شبهه في حرية الإرادة والتفكير والسلطان و الإبداع إن جاز التعبير كان المفروض أن الإنسان ( قبل الخطية)  يكون شريك لله في الخلق. واسترد علاقتنا بيه تاني في المسيح . إعلان محبة الله للبشر الكامل قدمه و أعلنه لينا المسيح.

الله كمان حكيم، طرقه غير طرقنا و أفكاره غير أفكارنا، مهما حاولنا نفهمه، صعب ندركه الإدراك الكامل ،لأنه غير محدود. الله عادل و قاضي و إستحالة يكون بيظلم أو هيظلم .. هو كمان صالح يعني كل حاجة بيعملها حلوة مش بيعرف يعمل حاجة وحشة أو غير صالحة ..الله كمان ثابت مش بيتغير وده بيدي أمان إن مع كل متغيرات الحياة هو الثابت الوحيد. الفكرة إن الإله العظيم المحب هدفه يدخل في علاقة مع الإنسان، علاقة فيها حب وحوارات دايمة ، هو إله علاقاتي ، الفداء مش رخصة لدخول السماء و الهروب من الجحيم ، الفداء مش بوليصة تأمين لبعد الموت، الفداء وخلاص المسيح مش وسيلة لترهيب الناس من الموت ، لكنه أعظم إعلان عن حب إلهي عدى الخيال، إله عايز يدخل في علاقة حب و صداقة وقرب مع الإنسان، الشخص الذي يرتبط بالاله ده ارتباط مبني  على الحب مش الخوف، بيلاقي نفسه ومعنى لحياته ، وهو نفسه بيكون نور لإعلان محبة الله لباقي البشر .. الفكرة بقى هل أنت مستمتع بالعلاقة دي ؟؟ لو مستمتع بيها هتعرفه أكتر و ده هيساعدك تشوف هو مين و لحد فين بيحب كل الناس و بيعلن عن نفسه بطرق مختلفة ليهم.