ناس كتير بتمرض, وتروح للدكتور وتبقى كويسة وتشفى, لكن الطبيب لا يظل صديقي وقريب مني، لكن مهمته بتنتهي بخروجي من المكان، يمكن مرات افتكر اسمه ويمكن مرات تاني كتير لاء، بالرغم من انه حل المشكلة وشال الألم. لكن مش بننسى الأشخاص الموجودين معنا باستمرار طول الرحلة وانا مريض او كنت كويس، زي عيلتي او اصحابي، ماشيين معي الرحلة كلها.

 دي دعوة يسوع انه عايز يمشي معانا اننا نأتي إليه علشان يكون معنا في الرحلة كلها " تعالوا الي" وفِي الرحلة دي هنجد الراحة. لأننا عنينا هتشوف محبة الله لينا وهتشوف الله المتألم, الله بيقبلنا في كل ظروفنا الله بيغفر ويسامح بيشجع في وقت الاحباط والفشل, عيني هتشوف ان مخاوفي وهمومي اصغر كتير من محبة ورفقة الله لي.

هي دي الراحة الحقيقة الله معانا، تعالوا الي.