الكتاب المقدس هو كلام الله المكتوب لكن كتبه بشر، هل ممكن يكونوا أخطأوا؟ هل ممكن يكونوا ألفوا؟

لو العنصر البشري موجود في المعادلة، وهذا العنصر لا يخلو من الخطأ، إذاً لابد من وجود خطأ في الكتاب المقدس. لكن هو كلام الله المكتوب و الله كامل و لا يحمل الخطأ، إذاً ماذا؟


هل هذا يعني انه كتاب إلهي أم كتاب بشري؟

هل الكتاب المقدس ليس إلا إملاء إلهي كُتب بيد بشرية؟ أم مجرد كتاب بشري؟ 


الحقيقة أن الكتاب المقدس كتاب إلهى و في نفس الوقت كتاب بشري لأن مُحتواه إلهي لكنه صيغة في صورة بشرية.

لا يحمل الخطأ لأن من كتبه كان مَسوق من الروح القدس و لذا فهو مكتوب بأيدي بشرية لكنه معصوم من الخطأ بسبب قيادة الروح القدس.


نعم هو مكتوب بيد بشرية لكنه كلام الله الذي لا يحتمل الخطأ


الكتاب المقدس هو كلام الله في لغة بشرية!