قطعة واحدة ناقصة في لوحة من البازل تقدر أن تجعل الصورة غير مكتملة و ينقصها المعنى.


هل تشعر بالمثل في حياتك؟ هل تشعر أن حياتك ينقصها المعنى و فقط قطعة واحدة؟

ما إن لا تكون قطعة ناقصة لكن شخص ناقص؟


الحقيقة أن يسوع قال عن نفسه أنه الطريق و الحق و الحياة.

يسوع هو الشخص و القطعة الناقصة في حياتك التي بدونها لا يمكن الحصول على صورة كاملة.


ايضاً قال يسوع عن نفسه أن بدونه لانقدر أن نفعل شئ. هذا يدل أن القطعة الناقصة من حياتنا التي تشعر أنها غير متكاملة هي شخص يسوع المسيح الذي يجلب الحياة لحياتنا.


إنها ليست قطعة ناقصة لكن شخص اسمه يسوع!