الخطية ليست لحظة ولا فعل، ولكنها حالة

حالة الانفصال عن الله

وهذه الحالة حيث تكون بعيدا عن النور انت في ظلمة

في هذه الظلمة يصبح الذهن مشوش وافعالنا غالبا ما تكون خاطئة ومؤذية

الخطية هي كمن يرمي سهم في هذه الغرفة المظلمة ودائما لن يصيب السم الهدف

لذلك البر، الذي هو حالة عكس الخطية، هو العودة الى النور، الى مجال محضر الله ومحبته